صحة وجمالعامفوائد عامة

ما هو البلغم

ما هو البلغم

يحتوي جسم الإنسان على عدد من الخلايا التي تنتج المخاط وتوجد في أجزاء معينة من الجسم مثل منطقة الفم، الأنف، الحلق، الجيوب الأنفية، الجهاز الهضمي والرئتين، تساعد هذه الخلايا التي تنتج المخاط على الحفاظ على أنسجة الجسم من الجفاف، حيث تمثل غطاء واقي فوق بعض الأسطح والأنسجة، كما يعمل المخاط على وقاية الجسم من هجمات البكتيريا والجراثيم والغبار على الممرات الهوائية الداخلية، لأنها بيئة معقمة يجب الحفاظ عليها خالية من الجراثيم.

يحتوي البلغم أو المخاط على العديد من الأجسام المضادة التي تحافظ على الجسم من خلال التعرف على البكتيريا و الجراثيم والكائنات الضارة التي تصل إلى هذه الأجزاء من الجسم، كما يمتلك البلغم على الإنزيمات المختلفة التي تقتل هذه الكائنات الدخيلة على الجسم واحتجازها في الداخل، ويحتوي أيضاً على البروتينات التي تعطيه القوام اللزج، يجب العلم أن جسم الإنسان ينتج ما يقارب لتر ونصف من البلغم والمخاط يومياً، لا يمكن ملاحظة هذه الكمية كلها لأنها تنزل من الحلق إلى أسفل، وعند إصابة الإنسان بأحد الأمراض مثل الانفلونزا أو نزلات البرد يتغير لون البلغم وتتغير درجة اللزوجة، حيث يصبح البلغم أكثر كثافة ولزوجة عن الدرجة المعتادة.

كيف تتخلص من البلغم

تتنوع طرق التخلص من البلغم منها الطرق المنزلية البسيطة التي تعتمد على الأعشاب الطبية والطرق البسيطة في علاج البلغم، وهناك الطرق الطبية التي تعتمد على تناول الأدوية المختلفة، أهم الطرق المنزلية في التخلص من البلغم:

  • استخدام الكركم: يحتوي الكركم على العديد من الخصائص المطهرة للجسم ولذلك يستخدم في التخلص من البلغم وقتل البكتيريا والجراثيم، كما يعمل على تحسين وظائف جهاز المناعة، يتم استخدام الكركم من خلال إضافة ملعقة صغيرة من الكركم على كوب من اللبن الدافئ، تناول هذا المزيج مرتين يومياً مرة في الصباح وأخرى قبل النوم.
  • استنشاق البخار: هذه الطريقة من أبسط وأسهل الطرق المستخدمة في التخلص من البلغم، حيث تعتمد على استنشاق البخار من خلال الأنف مما يساعد في تغيير لزوجة البلغم وجعله أكثر سيولة وبالتالي طرده من الجسم، يمكن القيام بهذه الطريقة من خلال الاستحمام بالبخار مرتين في اليوم والانتظار في الحمام مدة لا تقل عن 10 دقائق للعمل على تقليل المخاط، أو استخدام وعاء كبير من الماء المغلي، مع وضع منشفة جافة فوق الرأس واستنشاق البخار لمدة ربع ساعة أو عشر دقائق، تساعد هذه الطريقة على تخفيف ما تفرزه الرئتين من المخاط، وتستخدم هذه الطريقة عدة مرات في اليوم.
  • عسل النحل: يساعد تناول العسل على تحسين وظائف جهاز المناعة في الجسم ويحتوي على مواد مطهرة، وبالتالي يحارب البكتيريا والجراثيم مما يساعد في علاج التهيج في الحلق والتخلص من البلغم.
  • الملح والماء الدافئ في الغرغرة: يساعد استخدام الماء الدافئ على تلطيف حدة تهيج الحلق، والملح في التخلص من البكتيريا التي تسبب العدوى، وهنا تعمل غرغرة الماء الدافئ والملح على تخفيف إفراز البلغم، ويجب تكرار هذه الغرغرة أكثر من مرة في اليوم.
  • الزنجبيل: يستخدم الزنجبيل في التخلص من التهابات الحلق والجهاز التنفسي، كما أنه من المضادات الطبيعية للاحتقان، لذلك يعمل على محاربة البكتيريا التي تسبب العدوى في الجسم والتقليل من نسبة إفراز الجسم البلغم، يتم تناوله عن طريق ملعقة كبيرة من الزنجبيل الطازج على كأس ماء مغلي، وترك المزيج بضع دقائق ثم إضافة ملعقتين من عسل النحل للتحلية، تناول هذا الشراب على الأقل ثلاث مرات في اليوم، ويمكن تناول الزنجبيل من خلال مضغ بعض شرائح الزنجبيل أكثر من مرة، أو إضافته على الأطعمة المختلفة.
  • الجزر: من النباتات الفعالة في علاج البلغم هو الجزر، حيث يحتوي على نسبة عالية من الفيتامينات أهمها فيتامين C ومضادات الأكسدة التي تحافظ على جهاز المناعة، تساعد هذه القيمة الغذائية العالية على محاربة عدوى البكتيريا والفيروسات والتخلص من السعال والبلغم.
  • الليمون: يحتوي الليمون على عدد من الخصائص المضادة للجراثيم كما يمتلك نسبة عالية من فيتامين C الذي يزيد من مقاومة الجسم للعدوى، هناك العديد من الطرق التي يمكن من خلال الاستفادة من الليمون في التخلص من البلغم، مثل تقطيع الليمون إلى شرائح صغيرة ثم رش كمية صغيرة من الملح والفلفل عليها ثم مضغ الشريحة، والاعتماد على هذه الطريقة ثلاث مرات في اليوم، أو إضافة كمية من عصير الليمون بالإضافة إلى نصف الكمية من العسل إلى كأس من الماء الساخن، وتناول هذا المشروب ثلاث مرات في اليوم.
  • تناول البصل: عمل خليط من البصل والقليل من السكر من أجل تخفيف البلغم وطرده من الجسم، حيث يحتوي البصل على مجموعة من الخواص المضادة للبكتيريا والمضادة للالتهابات، وبالتالي التخلص من البلغم.
  • تناول الطعام الحار: يساعد تناول الأطعمة الحارة مثل الشطة على تسهيل خروج البلغم المتراكم في الممرات الأنفية والحلق والحنجرة، كما يعمل على تقليل الألم الذي يظهر في الصدر.
  • تناول حساء الدجاج: يساعد تناول حساء الدجاج الدافئ على ترطيب منطقة الشعب الهوائية وتقليل إفراز البلغم، ويمكن الاستفادة منه بشكل أفضل عند إضافة الزنجبيل والثوم.

هناك الكثير من الأدوية المستخدمة في التخلص من البلغم وتسمى هذه الادوية المقشعات، وهي عبارة عن مركبات كيميائية تساعد في تسهيل خروج البلغم من الرئتين والممرات الهوائية، كما يمكن تناول هذه الأدوية مع أنواع أخرى كمزيج يساعد على العلاج بفعالية مثل أدوية الكحة، من أشهر هذه المركبات بوتاسيوم غواياكو سلفونيت، وغايفينيسين.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى